التخطي إلى المحتوى

وزارة التربية الكويتية تعاقب موظفيها بخصومات مالية

وكالة اليوم الاخبارية ــ قامت وزارة التربية باختيار منعطف جديد في الحساب والمساءلة القانونية حيث أحالت العشرات من موظفيها المتسبيين بمخالفات ديوان المحاسبة إلى التحقيق، حيث حدد الوكيل المساعد للشؤون القانونية بالإنابة فهد الغيص نوعية العقوبات لكل موظف.

وأكد أن كافة العقوبات خصم من الراتب الشهري تتراوح من يومين إلى سبعة أيام، ووفق قرارات فردية أصدرها الغيص لكل موظف، ذكر في بعضها نوعية المخالفة لكل موظف صدرت بحقه عقوبة .

وأوضح أن منها تراخي بعض المحاسبين في استعجال شركات التغذية لعرض سعر الوجبات المدرسية، ومخاطبة آخر لشركات الحراسة لتوفير 33 ضابط أمن قبل الحصول على موافقة ديوان المحاسبة، وتهاون ثالث في طلب تمديد عقد النقليات.

ولكنه أكد أن المخالفات المشار إليها سجلت من قبل ديوان المحاسبة، رغم تعميم وكيل وزارة التربية الدكتور هيثم الأثري في شأن آلية تمديد العقود التي على وشك الانتهاء في الوزارة.

ولذلك أعلنت المصادر توجه الوزارة لفرض العقوبات المشار إليها على موظفيها بأنه سلاح ذو حدين يتضمن إيجابيات وسلبيات كبيرة، حيث يسهم كثيرا في الحد من مخالفات ديوان المحاسبة، التي حملت الميزانية العامة للدولة ملايين الدنانير.

ولكن أيضا له سلبياته في كيفية تحديد المتسبب الرئيسي ومعاقبته، مؤكدا أن بعض العقوبات الصادرة ترتبط بها أكثر من جهة في الوزارة، فيما صدر الخصم للحلقة الأضعف. المصدر : مصريين في الكويت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *