التخطي إلى المحتوى

الأمير محمد بن سلمان يتكفل بعلاج الطفل جسار على نفقاته الشخصية في ألمانيا

الأمير محمد بن سلمان يتكفل بعلاج الطفل جسار على نفقاته الشخصية في ألمانيا
الأمير محمد بن سلمان يتكفل بعلاج الطفل جسار على نفقاته الشخصية في ألمانيا

وكالة اليوم الاخبارية ــ شاهد الجميع معاناة الطفل جسار التي ذهبت به والدته إلى الكثير من الأطباء وقامت بشرح معاناة طفلها على عدد من البرامج التليفزيونية ، ولكنها تفاجئت بإتصال هاتفي ادخل السرور والبهجة على قلبها وقلب جميع المتابعين لحالة الطفل جسار، فكان الإتصال من الأمير محمد بن سلمان.

حيث جاء اتصال هاتفي من ولي ولي العهد السعودي سمو الأمير محمد بن سلمان، وأعلن فيه أنه قد تكفل لعلاج الطفل جسار على نفقاته الشخصية في ألمانيا، حيث أن والده رفض بشكل قاطع تنفيذ آراء الأطباء في المملكة.

وذلك بعد أن إتخذ الأطباء قرار ببتر يد الطفل، وقام بإخراج طفله من المستشفي، وسافر إلى إحدى المستشفيات المتقدمة بألمانيا، وبالفعل بدأ في تلقي العناية الطبية اللازمة.

وقرر الأب إتخاذ هذا القرار بعد عدد من المحاولات والمناشدات الكثيرة والمستمرة من جانبه إلى وزارة  الصحة من أجل إنقاذ طفله، حيث أن ما أصيب به الطفل كان بسبب خطأ ارتكب في أحد مستشفيات المملكة.

ولكن جاءت كافة المحاولات بالفشل والتجاهل، لذا قرر السفر بطفله إلى ألمانيا، بعد إرساله التقارير الطبية إلى هناك وجاء الرد عليه يحمل بعضا من الأمل باحتمالية اللحاق بيد طفله، وباع الأب كل ما يملك وغادر مسرعا هو وزوجته حاملا طفله إلى ألمانيا طلبا للعلاج.

ولكن بعد أن وصل الخبر إلى سمر الأمير محمد بن سلمان قرر على الفور أن يتحمل كافة مصاريف علاج الطفل والرحلة على حسابه الشخصي، وهذا ما أدخل الفرحة في قلب الأب والأم، وخصوصا بعد علمهما بأن تكاليف العلاج في ألمانيا باهظة للغاية، ولولا تدخل ولي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لم يتمكن الأب والأم من إستكمال مشوار العلاج. المصدر : عين اليوم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *