التخطي إلى المحتوى

الدوسري يُبشر هذه الفئة بمكافأة تفوق الـ 200 دينار… وتريّثوا فالخير آتٍ

وكالة اليوم الاخبارية – أعلن وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء وزير الإعلام بالوكالة الشيخ محمد العبدالله أن مجلس الوزراء اعتمد في اجتماعه الأسبوعي أمس مشروع مرسوم بترقية اللواء محمود الدوسري إلى رتبة فريق وتعيينه وكيلاً لوزارة الداخلية بالدرجة الممتازة.

الوكيل الدوسري، الذي حضر أمس اجتماع لجنة الظواهر السلبية البرلمانية، بشّر رداً على سؤال للصحافيين عما يتردد عن مكافأة العسكريين بزيادة 200 دينار على رواتبهم بالقول «أبشّرهم بأمور تفوق مكافأة الـ 200 دينار، ولكن عليهم التريث، والخير في الفترة المقبلة».وأضاف الدوسري: «حضرنا اجتماع لجنة الظواهر السلبية لمناقشة آفة المخدرات التي تعاني منها الكويت والعالم، وسنأخذ بتوصيات النواب».

وتابع: «خاطبنا البلدية لتخصيص قطعة أرض خارج الكتل السكنية على أن تكون لها مواصفات أمنية خاصة لبناء مبنى ثان للسجن المركزي، لأن المبنى الحالي لا يستوعب كل هذا العدد»، لافتاً إلى أن إقامة مبنى جديد للسجن المركزي لا يعني هدم وإزالة المبنى الحالي، بل يمكن أن يظل لانه يستوعب عدداً معيناً.

من جهتها، طالبت لجنة الظواهر السلبية وزارة الداخلية بتغيير مكان السجن المركزي لقرب موقعه من المناطق السكنية، ولأن اكتظاظه بالمساجين يسهل ترويج المخدرات، خصوصاً أن إحصائية وزارة الداخلية تشير إلى أن 60 في المئة من المساجين لهم علاقة بالمخدرات.

وقال رئيس اللجنة النائب محمد هايف إن قياديي وزارة الداخلية أبلغونا أن 60 في المئة من المساجين متعاطون أو متاجرون أو مدمنون، ولقد تطرقنا للوقاية وأجهزة الاتصالات وكيفية السيطرة عليها، وطلبنا من ممثلي الوزارة فصل أجهزة الاتصالات عن عنابر المخدرات، لافتاً إلى أن اللجنة ستستكمل التحقيق مع جهات أخرى لها علاقة بملف المخدرات، مثل وزارة الصحة والإدارة العامة للجمارك «وسنطلب أيضاً التدقيق على القادمين من البلدان المصدرة للمخدرات».المصدر : الراي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *