التخطي إلى المحتوى

130 دينار رسوم جديدة في إنتظار الوافدين في الكويت تطبق بعد أيام

وكالة اليوم الاخبارية ــ ينتظر الأفراد المقيمين على أرض الكويت من مختلف الجنسيات إعلان وزير الصحة الدكتور جمال حربي لدخول ما كان قد نوه إليه سابقا من زيادة في رسوم الخدمات الصحية الموجهة إلى هؤلاء المقيمين.

وأدى هذا الأمر إلى فتح باب واسع للتساؤل عن الوجهة التي ينقل الوافد إليها خطاه للعلاج إذا إحتاج لإجراء عدد من الفحوصات الطبية أو الحكومية، وهذا هو دور شركة التأمين الصحي الذي يدفع الوافدين إليها أموالا بشكل سنوي يصل إلى 120 مليون دينار.

وذلك بعد أن إرتفعت الرسوم المعنية بنسبة 160 % بعد إرتفاع التكلفة من 50 دينار إلى 130 دينار لتأمين المقيم، وعاد من جديد فتح ملف رسوم الخدمات الصحية على الوافدين، وإمتزجت الآراء الواسعة من الوافدين والمختصين.

حيث تحدث الجميع عن القرار من الناحية السلبية والإيجابية والآثار التي سوف تنتج عنه والتي أصبحت عبء على كاهل الإنفاق للقطاع الصحي، فبالإضافة إلى دفع قيمة الضمان الصحي سنويا وفق الفئات العمرية ونوع الإقامة التي يحددها القانون للمقيم، يدفع دينارا في كل زيارة لأي مركز صحي، ودينارين في حال زيارته المستشفيات الحكومية أو العيادات الخارجية التابعة لها.

هذا بالإضافة إلى رسوم يدفعها في حال مكوثه في المستشفى تصل إلى 5 دنانير لليلة الواحدة، كما يدفع المقيم قيمة بعض التحاليل والفحوص، يصل بعضها إلى أكثر من 100 دينار، بالإضافة إلى أن هناك أدوية لا تصرف له، بل تصرف للكويتيين فقط. المصدر : أخبار الكويت.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *