التخطي إلى المحتوى

تأجيل تطبيق الإعفاء الجمركي لسيارات المصريين بالخارج وأسباب التأجيل بالتفاصيل

تأجيل تطبيق الإعفاء الجمركي لسيارات المصريين بالخارج وأسباب التأجيل بالتفاصيل

وكالة اليوم الإخبارية _ طالب منذ سنين طويلة المصريين العاملين بالخارج الدولة بإعفائهم من جمارك سياراتهم حين العودة للبلاد، حيث أنهم يرون أن من حقهم بعد الغربة فترة طويلة للعمل و الكسب أن يعودوا بلادهم ومعهم سيارتهم بدون أن يضطروا دفع مبالغ كبيرة جدا كجمارك لدخول السيارة لمصر، وقد طالبوا بمشروع الإعفاء الجمركي لسيارات المصريين بالخارج والذي وعدوا بصدوره  في وقت قريب .

قد قامت وزيرة الهجرة وشؤون المصريين بالخارج منذ عدة شهور بتشكيل لجنة لدراسة مشروع إعفاء سيارات المصريين بالخارج من الجمارك وقد توصلت اللجنة لعدة شروط لقرار الإعفاء وكان القرار قد إقترب كثيرا من الصدور والتنفيذ وتضمنت شروط اللجنة للإعفاء النقاط التالية:

من حق كل مواطن مصري يعمل بالخارج سيارة واحدة فقط للعائلة معفاة من الجمارك .
السيارة يجب أن لا يتعدى إنتاجهها خمس سنوات
على من يريد الحصول على الإعفاء الجمركي تحويل مبلغ دولاري على مدار عام لبنك محلي مما يساعد إقتصاد البلاد عن طريق دخول عملة صعبة في الإقتصاد المصري .

هذا وقد أعلنت الوزيرة ” نبيلة مكرم ” وزيرة الهجرة وشؤون المصريين بالخارج بالإعلان عن تأجيل القرار لأجل غير مسمى وحتى تتحسن الظروف ويصبح من الممكن إعادة دراسة المشروع من جديد .

قد أعلنت الوزيرة أن هناك عدة أسباب أدت إلى تأجيل مشروع الإعفاء الجمركي وأن الدولة تهتم كثيرا بالمصريين بالخارج و بطلباتهم وتحاول تنفيذ ما تستطيع لهم ولكن هذا المشروع له عدة أسباب تمنع صدوره في الوقت الحالي، وتتمثل هذه الأسباب فيما يلي:

أن هذا المشروع غير دستوري وفي حال صدوره يستطيع أي مواطن مصري مقيم في مصر أن يرفع دعوى ضده حيث أن من أهم مواد الدستور مساواة المصريين جميعا في الحقوق فكيف يمنح شخص إمتياز الإعفاء الجمركي دون أخر وخاصة أن المواطن المصري يعمل بمرتبات أقل ويعيش في وضع صعب  والمغترب يقبض بالدولار ومستوى معيشته أفضل.

كما أن الوضع الإقتصادي للبلاد لا يسمح بصدور قرار إعفاء جمارك حيث أن الدولة تحتاج لأموال تلك الجمارك وليس هذا بالتوقيت المناسب لمثل هذا القرار

صدور مثل هذا القرار قد يؤثر بالسلب على الصناعة المحلية

هذا وقد صرحت الوزيرة أن القرار لم يتم إلغائه ولكن تم تأجيله لحين تحسن الأوضاع وحين يصبح من الممكن إتخاذ هذا القرار.المصدر : نجوم مصرية 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *