التخطي إلى المحتوى

استغناء الكويت عن الوافدين العاملين بهذه المهنة بإستنثاء جنسية واحدة

وكالة اليوم الاخبارية – أعلنت الكويت في تقريرها النهائي إلتزامها بالقيام بخطوات فعلية أكيدة للإستغناء عن خدمات العمالة الوافدة وخاصة المعلمين الوافدين لأنهم يشكلون النسبة الأعلى من العمال الوافدين، وذلك من أجل الإستفادة من مجهودات العمالة الوطنية.

حيث أعلن ذلك الدكتور هيثم الأثري وكيل وزارة التربية مؤكدا أن المعلم الكويتي هو حجر الزاوية للعملية التعليمية وأوضح أن قرار الوزارة بالإستغناء عن المعلمين الوافدين جاء بالنسبة للتخصصات التي تشمل فائضا كبيرا.

ولكن في الوقت ذاته أكد على وجود إستثناء للمعلمين من الجنسية السورية وذلك لظروف إنسانية، وجاء هذا الإستثناء بعد أن كانوا من ضمن الجنسيات المرشحة للاستغناء والترحيل، .ذلك من أجل الدراسة التي أجريت للاستغناء عن العمالة بسبب الظروف الإقتصادية التي تمر بها الكويت.

بالإضافة إلى أنه هناك قوائم للانتظار للخريجين الكويتيين في معظم التخصصات، وبالتالي فأن حكومة الكويت تقوم بتقديم كافة الشكر والتقدير لكل من قاموا بمجهود أثناء فترة خدمتهم في الكويت في تخصصاتهم وقاموا بتغطية فراغ كبير كان متواجد في مدارس الوزارة.

وأشارت المصادر إلى أن حان الوقت لكي يقوم الكويتي بأخذ هذا المكان والإستمرار في العملية التعليمية، بعد أن قدم الوافد أكثر الخدمات وقضى فترة خدمته في مجهودات رائعة. المصدر : مصر فايف.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *