ضبط «هاكر» خيّر فتاة بين «ترس» صورها الخاصة على وسائل التواصل أو دفع 5000 دينار

وكالة اليوم الاخبارية – يفضل عدم التحدث او فتح رسائل عبر الواتساب او عبر الفايبر من اشخاص لا نعرفهم لان الهواتف الذكية عرضة لان يتم اختراقها من قبل «هاكرز» وسرقة كل الملفات والصور بداخلها، ويفضل عدم الاحتفاظ بصور خاصة داخل الهواتف الذكية، بهذه العبارات تحدث مصدر امني رفيع المستوى في الادارة العامة للمباحث الجنائية قبل ان يتطرق الى قضية خطيرة تتعلق باختراق هاكر لهاتف فتاة كويتية من خلال محادثة أجراها معها من خط هاتف مسروق.

 

وبحسب المصدر الأمني فان فتاة كويتية تقدمت الى مخفر سلوى وسجلت قضية تحت عنوان تهديد وابتزاز وبرقم «156/2016»، وقالت فيها ان شخصا مجهولا اتصل بها واعتذر لأن المكالمة خطأ، وعاد الشخص نفسه للتحدث اليها ويطلب منها عدم اغلاق الخط في وجهه لأنه يمكن ان يكلفها الكثير، وقال المتحدث للفتاة انه تحصل على كل الملفات التي تحتفظ بها داخل هاتفها النقال، واضافت ان المتصل حتى اتيقن من صدق فعله ارسل لي صورا عبر الواتساب تبين لي انها مخزنة في هاتفي.

 

وازاء ما افادت به الفتاة تم اخطار وكيل النيابة ومدير امن محافظة حولي العميد عابدين العابدين وتم الاتفاق على احالة القضية الى الادارة العامة للمباحث الجنائية وتحديدا المباحث الالكترونية لعمل ما يلزم نحو كشف الحقيقة وضبط الجاني، وعليه تم عقد جلسة مع المجني عليها وهي من مواليد 1988 وتم ابلاغها من قبل المباحث بان المطلوب منها حينما تتلقى اتصالا من الشخص ان تبلغه بموافقتها على كل ما يطلبه بعد مساومات بحيث لا يتضح له انها تواصلت مع المباحث.

 

ومضى المصدر بالقول: في اليوم الثالث لتواجد الفتاة في المباحث اتصل بها الشخص وسألها اذا ما كانت فكرت في العرض فأبلغته بالموافقة وبعد مناقشات تظاهرت الفتاة بانها ستدفع له مبلغ 5000 دينار على ان تلتقي به في احد مقاهي السالمية بحيث تتأكد من الغاء الصور الخاصة بها وتسلمه المبلغ.

 

واشار المصدر الى ان الفتاة سارعت الى الاتصال برجال المباحث وعليه تم اخطار مدير عام المباحث الجنائية العميد محمد الشرهان الذي وجه بارسال فريق بعد التنسيق مع النيابة العامة حتى يتم اخذ ارقام المبلغ الذي سوف تسلمه الفتاة للمتهم.

 

واضاف المصدر: في الموعد المحدد حضر الشاب وكانت الفتاة ورجال المباحث بانتظاره وبعد ان تسلم المبلغ تم ضبطه وتبين انه «بدون» من مواليد 1987 ويعمل مندوبا لاحدى شركات اكسسوارات الصالونات وأقر بسرقة الملفات الموجودة في هاتف الفتاة باستخدام هاتف مسروق.

المصدر : الأنباء الكويتية

قرار «الخلوة الشرعية» لنزلاء «المركزي» مستمر

وكالة اليوم الاخبارية – نفت مصادر مطلعة في وزارة الداخلية تأجيل تطبيق قرار الخلوة الشرعية والذي اعلن عنه في شهر ابريل الماضي، مبينة أن ادارة المؤسسات العقابية انتهت من كل التجهيزات الخاصة بالمبنى المكون من عدد من الشقق تحوي 3 غرف حيث تم تعيين موظفات فيه وتم تأثيثه وتعيين عمال وعسكريين وموظفات.

 

 

وقالت المصادر ان الادارة تعمل حاليا على تجهيز كشوفات اسماء النزلاء الذين ينطبق عليهم قرار الخلوة الشرعية، حيث من المتوقع ان يتم افتتاح المبنى في وقت قريب لتنفيذ القرار.

 

وذكرت المصادر أن القرار يستثني المتهمين بجرائم أمن الدولة وجرائم القتل وجرائم تجارة المخدرات، واشترط القرار على من يشملهم أن يكونوا من المتهمين بجرائم بسيطة، وأن يكون السجين حسن السير والسلوك، ومشاركا فاعلا بأنشطة السجن الاجتماعية، موضحة ان هذا القرار يأتي ضمن ما يعرف بمشروع «البيت العائلي» الذي يهدف الى «المحافظة على الرابط الاجتماعي»لنزلاء السجون مع أسرهم.

 

المصدر : الأنباء الكويتية