تأنيث الصيدليات داخل “المولات” خلال 3 أشهر ولا استثناء للأجنبيات

وكالة اليوم الاخبارية – كشف مشعل الربيعان المتحدث باسم وزارة الصحة‏ اليوم (الثلاثاء)، عن قرب بدء العمل الفعلي في تأنيث الصيدليات، ومحال ذات نشاط مشابه، داخل المجمعات والأسواق المغلقة.

 

وأوضح وفقا لصحيفة الاقتصادية، أن القرار يشمل محال المستحضرات العشبية والنظارات الطبية، مع عدم السماح بعمل الصيدلانيات داخل الأحياء أو الطرقات، وأن القرار ‏يشترط عملهن في المجمعات و”المولات” المغلقة داخل ‏المدن، لتوفير بيئة مناسبة لخصوصية للمرأة‎، وذلك خلال الأشهر الثلاثة المقبلة.

 

وأضاف أن الوزارة جاهزة لاستقبال طلبات المستثمرين لتأنيث الصيدليات، مؤكدا عدم استثناء شرط توظيف السعوديات فيها، وعدم السماح للأجنبيات بالعمل في هذا القطاع، وأن ذلك شرط رئيس للسماح بالعمل النسائي فيها، مع تحديد الرواتب بين وزارة العمل وأصحاب المنشآت.

 

يذكر أن عدد الصيدليات الموجودة بالمملكة يبلغ 8 آلاف صيدلية، ما سيسهم في توظيف السعوديات الصيدلانيات في عدد منها، وإيجاد فرص وظيفية لهن الفترة المقبلة.

المصدر : أخبار 24

فتح المجال أمام المرأة السعودية للعمل بمحلات الصرافة بدل الرجال

وكالة اليوم الاخبارية – طرح قبل أيام بمجلس الشورى السعودي مشروع جديد لتأنيث محلات الصرافة في المملكة، بحيث تصبح أماكم لعمل المرأة لما توفره ذلك الاجواء من بيئة عمل مناسبة ومريحة للمرأة السعودية وتستطيع من خلالها فرض نفسها على السوق ظل خفيف.

وعلى إثر ذلك قال جمال بنون الكاتب الإقتصادي السعودي، أن ذلك من شأنه أن يفتح المجال لسعودة هذه المحلات خاصة أن قلة من السعوديين من يعملون بها، وفي نفس الوقت فإن ذلك سيساهم في توسيع نطاق أكبر لعمل المرأة خاصة مع انتشار البطالة بين النساء السعوديات وارتفاع نسبة العنوسة بالإضافة إلى ارتفاع نسبة الفتيات غير المتزوجات وارتفاع تكاليف الزواج.

كما أضاف البنون أن ذلك الخطوة لا تعالج مسألة حل مشكلة البطالة بالمملكة بين أوساط المواطنين السعوديين رجالا أو نساء، فهي تحل أزمة مؤقته وتعيد الكرة كما كانت بعد سيطرة المرأة على سوق الصرافة، فبالتالي يزداد عدد العاطلين الشباب عن العمل.

وأشار البنون  إلى أهمية أن تلتفت البنوك لخريجات المحاسبة وأن توفر فرصا أكبر من الفرص المتاحة حالياً لفتح المجال بشكل أوسع أمام العاطلين والباحثين عن عمل.

وزارة العمل تتفق مع البلديات المساعدة لتأنيث المحلات التجارية

وكالة اليوم الاخبارية – اعتمدت كل من وزارة العمل والشؤون البلدية والقروية في المملكة مشروع حضر المنشآت حيث وصلت للمرحلة الاخير والرابط بين المدن الرئيسية بمناطق المملكة التي سيتم فيها تطبيق المرحلة الثالثة من تأنيث المستلزمات النسائية التي كان من المقرر إطلاقها بداية العام الهجري الجاري؛ على أن يتم العمل على التوسع في المحافظات الصغيرة من خلال خطوة لاحقة فيما بعد، حيث أستعدت وزارة العمل لتأنيث الأنشطة الخاصة بالنساء من مسلتزمات العطور والرعاية والاحذية والحقائب والملابس النسائية وما إلى ذلك.

 

جاء هذا بعد طلب من أصحاب المنشآت من الوزارة فتح المجال والفرص أمام العنصر النسائي لتهيئة بيئة عمل مناسبة للمرأة في السعودية.

 

وعن رأي أصحاب بعض المنشآت التجارية في المملكة قال بعضهم أن الأسواق الشعبية تواجه الكثير من العقوبات لعدم صلاحيتها للتأنيث من الجوانب الإجتماعية والأمنية وكذلك وجود أصحاب عمل يعملون بأيديهم دون الحاجة لعنصر نسائي في العمل بهذه المنشآت.