بالفيديو: خبير أمني وضابط مباحث أموال عامة يؤكد بالأرقام انهيار سعر الدولار إلى 7 جنيه في أكتوبر القادم 2017 ويذكر الأدلة على صحة كلامه

وكالة اليوم الاخبارية ـــ أعلن الخبير الأمني وضابط مباحث الأموال العامة ومساعد وزير الداخلية اللواء فاروق المقرحي مخالفته لكافة التوقعات التي أشارت إلى إرتفاع الدولار إرتفاعا جنونيا في الفترة القادمة، حيث أكد أن الدولار سوف يصل إلى 7 جنيه خلال شهر أكتوبر القادم 2017.

 

وهذا الأمر جعل الإعلامي أحمد موسى يتعجب من قوله ويرد ” مش كدا أوي”، ليرد عليه الضابط مؤكدا ذلك ويشير إلى أن أكتوبر القادم سوف يتم البدء في إنتاج 6 آبار غاز وفي الشهر الذي يليه سوف يكون 12 بير غاز، هذا بالإضافة إلى بترول الصحراء الغربية.

 

وأوضح المقرحي أنه في أكتوبر 2018 أي إنسان سوف يكون معه دولارات ويعترف بذلك سيكون الرد عليه ” إلعب بعيد ياشاطر” وأشار إلى أن السيسي أعطى مهلة 6 شهور ومدها إلى عشرة شهور ولكنه أراد تقريب المسافة .

 

وها هو الفيديو للتوضيح :

بالفيديو .. خبير أمني يفجر مفاجأة كبرى عن سعر الدولار في العام المقبل 2017 ويفاجئ الجميع بتأكيدات نارية سارة

وكالة اليوم الاخبارية ـــ أوضح اللواء فاروق المقرحي مساعد وزير الداخلية الأسبق، خلال مداخلة هاتفية له في إحدى البرامج، بأن الدولار في خلال الأيام القادمة ونهاية الشهر الحالي سوف يفجر مفاجأة كبرى ويصل إلى أدنى المستويات الخاصة له .

 

حيث أنه أكد أن الدولار في مصر سوف يتواجد بكثرة وتصل مصر لمرحلة أنه لا أحد سوف يقبل على شراء الدولار، وأشار إلى أن تلك المعلومة لا يريد أحد أن يكشفها للشعب، ولكنه أراد أن يكشفها للشعب بأن سعر الدولار سوف يصل إلى 7 جنيهات.

 

وأكد أن السبب في ذلك أنه في مطلع عام 2017 سوف يتم تصدير كميات كبيرة من الغاز الطبيعي إلى أوروبا، وفي عام 2018 سوف يتم تصدير البترول الذي يتم إستخراجه من الصحراء الغربية وهو بكميات كبيرة جدا.

 

وها هو الفيديو للتوضيح :

خبير أمني يكشف عن مفاجأة صادمة وغير متوقعة عن ضحايا مركب رشيد

وكالة اليوم الاخبارية ـــ منذ القليل من الأيام وبالتحديد في صباح يوم الجمعة الماضية، إستيقظ جميع المصريين على خبر محزن تسبب بالآلام للجميع وهو غرق مركب للهجرة غير الشرعية كان متجه إلى إيطاليا عن طريق سواحل رشيد .

 

حيث تسبب غرق المركب في وفاة 160 شابا مصريا، ونجاة عدد قليل من الشباب من على المركب، ولكن كشف الخبير الأمني اللواء أشرف أمين عن مفاجأة صادمة وغير متوقعة تعرض لها ضحايا مركب رشيد .

 

فأكد أن الضحايا تعرضوا لخدعة كبيرة بخداعهم بالكذب بالسفر إلى إيطاليا من خلال مافيا الإتجار بالبشر والتي كانت سوف تسحبهم إلى هناك من أجل أخذ أعضائهم البشرية وبيعها .

 

حيث أوضح في لقاء تليفزيوني له أمس أن المعلومات التي توصلت إليها الأجهزة الأمنية المصرية أكدت أن هؤلاء الشباب كانوا غير مسافرين إلى إيطاليا ولكنهم كانوا مستهدفين من قبل مافيا الإتجار بالبشر .